طائرات ورقية عليها صور رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي والرئيس الاميركي باراك اوباما في امريستار

مقتل 35 متشددا في قصف جوي باكستاني خلال زيارة أوباما للهند

ذكر الجيش الباكستاني أن 35 شخصا يشتبه فى أنهم من المتشددين الاسلاميين قتلوا في قصف جوي شنته مقاتلات باكستانية في الوقت الذي يزور فيه الرئيس الامريكي باراك أوباما الهند المجاورة.

وجاء في بيان للجيش أن الطائرات قصفت مخابئ يستخدمها من يشتبهفى أنهم من مقاتلي طالبان المرتبطين بتنظيم القاعدة في بلدة داتا خيل بإقليم وزيرستان الشمالية القبلي على الحدود الافغانية.

وقال الجيش إن مقاتلين أجانب من بين القتلى دون أن يكشف عن جنسياتهم.

ويزعم أن متشددين عرب وأوزبك وطاجيك وشيشان وصينيين وأفغان يختبئون في المنطقة القبلية الباكستانية التي لا تخضع للقانون.

وكان الجيش الباكستاني قد بدأ هجوما في منتصف حزيران'يونيو الماضي في منطقة شمال وزيرستان لاستعادة السيطرة على المنطقة من أيدي مقاتلي القاعدة.

وكان الجيش قد قال الاسبوع الماضي إن نحو ألفي متمرد قتلوا خلال أشهر من الغارات الجوية والعمليات البرية.

ويتزامن القصف الجوي الاخير مع اجتماع أوباما مع رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي في نيودلهي.

ويضغط الزعيمان على باكستان لتعزيز الجهود ضد المتشددين.