جنود باكستانيون يتفحصون اوارق نازحين فروا من العملية العسكرية ضد طالبان في شمال وزيرستان

خمسة قتلى في غارات لطائرات بدون طيار اميركية في باكستان

قتل خمسة اشخاص على الاقل يشتبه بانهم من المتمردين الاثنين في غارات شنتها طائرة بدون طيار اميركية في المناطق القبلية الباكستانية، احد معاقل المقاتلين الاسلاميين والتي يقوم فيها الجيش الباكستاني بعملية عسكرية، على ما افادت مصادر امنية محلية.

وقالت المصادر ان الضربات استهدفت موقعا يشتبه بانه معسكر للمتمردين في قرية شاهي خال في وادي شوال بمنطقة وزيرستان الشمالية، احدى المناطق القبلية السبع في شمال غرب باكستان والتي تتركز فيها ضربات الطائرات بدون طيار الاميركية.

وقال مصدر امني باكستاني طلب عدم كشف هويته ان "خمسة ارهابيين قتلوا في هذه الغارات" وهو ما اكده مسؤول اخر.

ولم يكن من الممكن التثبت من الحصيلة ومن هوية الضحايا من مصادر مستقلة اذ يمنع على الصحافيين الاجانب الدخول الى هذه المناطق.

وهذه المرة الثالثة التي تشن فيها الطائرات الاميركية بدون طيار غارات منذ مطلع السنة في المناطق القبلية التي يقوم فيها الجيش الباكستاني منذ منتصف حزيران/يونيو بهجوم واسع النطاق ضد حركة طالبان ومجموعات اخرى على ارتباط بتنظيم القاعدة.

وكانت الولايات المتحدة علقت هذه الغارات عدة اشهر العام الماضي لاعطاء فرصة لمفاوضات السلام بين حكومة اسلام اباد وحركة طالبان الباكستانية برأي محللين غير انها استانفتها من جديد بعد فشل هذه المحادثات.

وتعارض باكستان رسميا غارات الطائرات بدون طيار على اراضيها غير ان وثائق تم كشفها خلال السنوات الاخيرة اكدت دعم اسلام اباد لبعض هذه العمليات.

 

×