الشرطة الكندية

العثور على المشتبه بإطلاقه النار على شرطيين في كندا ميتا

قالت الشرطة الكندية إن الشخص المُشتبه بإطلاقه النار على رجلي شرطة كنديين في إقليم البرتا أمس السبت (17 يناير كانون الثاني) عُثر عليه ميتا بعد تعقبه إلى بيت غير مأهول.

وقالت الشرطة الكندية إنه تم العثور على جثة المشتبه به عندما دخلت المنزل الواقع في منطقة ريفية شرقي سانت البرت في إقليم البرتا. ولم تكشف الشرطة النقاب عن سبب موت المشتبه به لكنها قالت إنها لم تتحدث معه أو تطلق النار خلال محاولاتها لاعتقاله.

ويعالج رجلا الشرطة الجريحان في المستشفى. وقالت الشرطة إن الكونستابل ديفيد ماثيو وين (42 عاما) في حالة خطيرة في حين مازال الكونستابل الاحتياطي ديريك وولتر بوند(49 عاما) في حالة خطيرة ولكن مستقرة.

ووقع إطلاق النار في الساعة الثالثة صباحا في سانت البرت وهي قرية تقع شمال غربي مدينة ادمونتون عاصمة إقليم البرتا. وكان الشرطيان يحققان في سرقة سيارة حين أطلق عليهما الرصاص.

وفي وقت سابق من يوم امس أكد مساعد مفوض الشرطة مارلين ديجراند تفاصيل حادث اطلاق الرصاص.

وقال "كان الضابطان يحققان في شكوى تتعلق بسرقة سيارة عندما وقع شجار مع المشبته به وأطلق المشتبه به الرصاص على كلا الضابطين."

وقالت الشرطة إن المشتبه به الذي فر من المكان رجل أبيض يتراوح عمره بين 25 و35 عاما .

وقالت الشرطة أنها حددت مبدئيا هوية المشتبه به وتعمل على التأكد من هذه المعلومات.

 

×