وزير العدل الألماني هايكو ماس

القضاء الألماني يتخذ إجراءات قانونية ضد 350 متهما على علاقة بداعش

صرح وزير العدل الألماني هايكو ماس أن القضاء الألماني يتخذ إجراءات قانونية حاليا ضد نحو 350 متهما على اتصال بتنظيم الدولة الإسلامية (داعش).

وقال الوزير الألمانية لصحيفة "بيلد أم زونتاج" الألمانية في عددها الصادر اليوم الأحد أن هذه الإجراءات توضح أن القانون الجنائي في مكافحة الإرهاب يجدي نفعا، وأنه ليس مجديا أن يتم إدخال تشديد في هذا القانون.

ومن جانبه يسعى الأمين العام لحزب ميركل المسيحي الديموقراطي، بيتر تاوبر، لفرض عقوبات على إبداء التعاطف مع الإرهابيين.

وقال تاوبر: "مطلبنا الأساسي هو أن يتم إعادة تطبيق فرض عقوبة على إبداء التعاطف مع الجماعات الإرهابية".

وأشار إلى أنه كان خطأ فادحا من الحكومة الألمانية السابقة تحت رئاسة الحزب الاشتراكي الديموقراطي والخضر الألماني أن يتم إلغاء هذه العقوبة.

وفيما يتعلق بالنزاع حول فكرة تخزين البيانات بشكل احترازي، دعا رئيس حكومة ولاية هيسن الألمانية، فولكر بوفير، إلى عدم تنفيذ هذه الفكرة.

وقال بوفير: "إننا لسنا بحاجة لتخزين بيانات الجميع، ولكننا بحاجة لتخزين بيانات الأشخاص، الذين يثيرون انتباه السلطات الأمنية كالذين يقومون برحلات أو باتصالات لافتة للنظر أو هناك أدلة على تطرفهم".

تجدر الإشارة إلى أن بوفير هو عضو بحزب ميركل المسيحي الديموقراطي، ويشكل حزب ميركل مع الحزب المسيحي الاجتماعي بولاية بافاريا ما يسمى بالاتحاد المسيحي بزعامة ميركل الذي يكون الائتلاف الحاكم في ألمانيا مع الحزب الاشتراكي الديموقراطي.

 

×