حالة استنفار قصوى فى باريس

حالة استنفار قصوى في شمال فرنسا حيث رصد المشتبه بهما في هجوم باريس

وضعت منطقة شمال فرنسا حيث رصد المشتبه بهما المفترضين في الهجوم على شارلي ايبدو الخميس في حالة استنفار قصوى ضد الارهاب، بحسب ما اعلنت اجهزة رئيس الوزراء مانويل فالس.

وكانت هذه الحالة معلنة فقط في المنطقة الباريسية منذ الهجوم الذي خلف 12 قتيلا الاربعاء في العاصمة. ورصد الاسلاميان المتطرفان منتصف نهار الخميس قرب فيلي كوتيري حيث انتشرت قوات الامن بعد الظهر.