قتل طفل عمره عامان والدته عن طريق الخطأ في متجر بالولايات المتحدة الثلاثاء بعدما إستل مسدساً كانت تحتفظ به في حقيبة يدها وأطلق عليها النار فأرداها قتيلة

طفل عمره عامان يستل مسدس والدته ويقتلها عن طريق الخطأ في متجر أميركي

قتل طفل عمره عامان والدته عن طريق الخطأ في متجر بالولايات المتحدة الثلاثاء بعدما استل مسدسا كانت تحتفظ به في حقيبة يدها واطلق عليها النار فارداها قتيلة، بحسب ما اعلنت الشرطة.

ووقع الحادث في متجر وولمارت في مدينة هايدن بولاية ايداهو (شمال)، كما اعلنت الشرطة في بيان.

وقالت الشرطة انه "في 30 ديسمبر في الساعة 10:20 صباحا (18:20 تغ) استجاب عناصر الشرطة لاتصالات تبلغ عن حصول اطلاق نار داخل متجر وولمارت في هايدن، ولدى وصولهم الى المكان عثروا على امرأة في ال29 من العمر متوفاة نتيجة اصابتها بالرصاص على الارجح".

واضاف البيان ان "التحقيقات الاولية تشير الى انها كانت تتبضع مع ابنها البالغ من العمر عامين وافراد آخرين من اسرتها. ابنها كان جالسا في مقعد عربة" التسوق حين استل "مسدس الضحية الذي كانت تخبئه في حقيبة يدها واطلق النار فاصاب الضحية".

ولفتت الشرطة في بيانها الى ان "اطلاق النار حصل على ما يبدو عن طريق الخطأ. حاليا هناك مفتشون يحققون في مسرح" الحادث.

وبحسب قنوات تلفزيونية محلية فان القتيلة ليست من سكان هايدن بل كانت في المدينة لتمضية اجازة الاعياد وليست لديها رخصة حمل سلاح.

 

×