صورة ارشيفية عناصر من الشرطة الإسرائيلية

إسرائيل تحتجز 30 مسؤولا بتهم فساد

قالت الشرطة الإسرائيلية، الأربعاء، إنها احتجزت أكثر من 30 مسؤولا في إدارات الدولة، بعضهم غادر منصبه والبعض الآخر لا يزال في الخدمة، في إطار تحقيق في قضايا فساد.

وذكرت الشرطة أن أحد المشتبه بهم هو مساعد وزير في الحكومة الحالية، التي يرأسها بنيامين نتانياهو.

ولم تكشف الشرطة عن أسماء المشتبه بهم، في حين قالت المتحدثة باسمها لوبا سامري، إن المحكمة ستعقد جلسة إجرائية في وقت لاحق، للنظر في استمرار حبس الموقوفين من المشتبه بهم احتياطيا على ذمة التحقيق.

وذكرت سامري أن التحقيق يشمل موظفين عموميين كبار، من بينهم مساعد وزير، ومسؤولين سابقين، وأن التهم التي يشملها التحقيق تتضمن الاحتيال وخيانة الأمانة وغسيل الأموال.

ومضت سامري تقول إن التحقيق الذي بدأ منذ عام، وأعلن عنه، الأربعاء: "يطرح شكوكا بأن المشتبه بهم تعاونوا لتوسيع مصالحهم العامة والخاصة للحصول على الأموال بطريقة تلحق ضررا جوهريا بالسلوك السليم (لموظفي الدولة)."

ويأتي الإعلان عن التحقيق في الوقت الذي تستعد إسرائيل لخوض انتخابات عامة في 17 مارس، يسعى خلالها نتانياهو للفوز بولاية رابعة.

 

×