جندي افغاني

افغانستان: سبعة قتلى في هجوم لطالبان على مصرف

اوقع هجوم معقد لطالبان الاربعاء على مصرف في جنوب افغانستان سبعة قتلى على الاقل واكثر من عشرة جرحى، على ما اعلنت السلطات المحلية.

فقد فجر انتحاري نفسه عند مدخل فرع بنك كابول في لاشقر قاه عاصمة ولاية هلمند المضطربة ليتيح المجال لثلاثة من المتواطئين معه باقتحام المؤسسة كما اوضح المتحدث باسم شرطة الولاية فريد احمد عبيدي.

وجرى اثناء عملية التسلل هذه تبادل كثيف لاطلاق النار بين المتمردين والشرطة المحلية. واضاف هذا المسؤول "ان المواجهات انتهت وجميع المهاجمين قتلوا. كما قتل سبعة اشخاص بينهم عنصران من قوات الامن اضافة الى 14 جريحا".

وقال المتحدث باسم حكومة الولاية عمر زهواك لوكالة فرانس برس "وفيما كانت سيارات الاسعاف تنقل الجرحى الى المستشفى فجرت قنبلة اخرى عن بعد بمحاذاة الطريق مما ادى الى اصابة شخصين مدنيين بجروح"، موضحا ان الهجوم الاول نفذ في وقت محدد فيما كان موظفون يقبضون رواتبهم في المصرف.

وتبنى هذا الهجوم المتحدث باسم طالبان لجنوب افغانستان قاري يوسف احمدي.

ويأتي هذا الهجوم الجديد لطالبان قبل اقل من اسبوعين من انسحاب معظم جنود حلف شمال الاطلسي من افغانستان، وهو استحقاق يثير التخوف من تكثيف عمليات طالبان الرافضين لمحادثات سلام مع حكومة كابول من اجل استقرار البلاد اعتبارا من 2015.

وكان بنك كابول في صلب فضيحة فساد مدوية في افغانستان مع اختلاس نحو 900 مليون دولار من قبل بعض مسؤوليها.

 

×