بدأ إجتماع جديد بين إيران ودول مجموعة 5+1 حول الملف النووي الإيراني صباح الأربعاء في جنيف كما أعلنت متحدثة بإسم الإتحاد الأوروبي

بدء إجتماع في جنيف حول الملف النووي الإيراني

بدأ اجتماع جديد بين ايران ودول مجموعة 5+1 حول الملف النووي الايراني صباح الاربعاء في جنيف، كما اعلنت متحدثة باسم الاتحاد الاوروبي.

وامتنعت المتحدثة عن تقديم تفاصيل تتعلق بالمشاركين في الاجتماع ومكان عقده.

وكان اعلن عن هذا الاجتماع الذي يستمر يوما ومن المقرر ان ينعقد على مستوى المدراء السياسيين او من يوازيهم، في اعقاب الاجتماع الاخير بين ايران ومجموعة 5+1 (الصين والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا والمانيا) في 24 نوفمبر في فيينا.

ووزيرة الخارجية السابقة للاتحاد الاوروبي كاثرين اشتون التي باتت مستشارة خاصة لدى خليفتها فيديريكا موغيريني، والتي اجرت هذه المفاوضات باسم القوى الكبرى الست، ليست موجودة في جنيف.

ونائبة وزيرة الخارجية الاوروبية هيلغا شميت هي التي تتولى الرئاسة الاوروبية لهذه المناقشات.

ووصف الاتحاد الاوروبي الاجتماع بأنه "تقني"، وليس من المتوقع صدور اي اعلان في ختامه. وسبقته محادثات استمرت يومين في جنيف بين خبراء ايرانيين واميركيين لم تصدر في شأنها اي معلومات.

وتجري ايران مفاوضات حول برنامجها النووي مع مجموعة 5+1 تحت اشراف الاتحاد الاوروبي.

وفي هذا الاطار، وصلت ويندي شيرمن مساعدة وزير الخارجية الاميركي بالوكالة والتي تجري المفاوضات مع طهران عن الجانب الاميركي، الى جنيف منذ الاثنين. ويرأس الوفد الايراني نائب وزير الخارجية عباس عراقجي.

وبعدما تعذر التوصل الى تسوية كالة ونهائية حول البرنامج النووي الايراني في 24 نوفمبر في فيينا مددت الدول الست وايران العمل باتفاق موقت ابرم في نوفمبر 2013، ومددت محادثاتها حتى الاول من يوليو 2015.

وتطالب القوى الكبرى ايران بخفض قدراتها النووية لمنعها من حيازة القنبلة الذرية فيما تؤكد طهران على حقها في حيازة برنامج نووي مدني متكامل داعية الى رفع العقوبات الاقتصادية الغربية المفروضة عليها.

 

×