رئيس الوزراء الأسترالي يعلن فتح تحقيق رسمي في عملية إحتجاز الرهائن

رئيس الوزراء الأسترالي يعلن فتح تحقيق رسمي في عملية إحتجاز الرهائن

اعلن رئيس الوزراء الاسترالي توني ابوت الاربعاء فتح تحقيق رسمي في عملية احتجاز الرهائن في سيدني متعهدا العمل على ضمان امن الاستراليين.

وقال ابوت متوجها الى مواطنيه "لن استكين قبل ان اتثبت من انكم باكبر قدر ممكن من الامان" معلنا فتح تحقيق رسمي حول العملية.

وتعهدت السلطات الاسترالية بتوخي شفافية تامة في كشف اسباب عدم خضوع الرجل الذي احتجز 17 شخصا رهينة في مقهى "لينت" في وسط الاعمال بسيدني للمراقبة في حين ان له سوابق في العنف والتطرف، مع تعزيز الامن في كبرى مدن استراليا.

وانتهت عملية احتجاز الرهائن الثلاثاء بعد حصار فرضته قوات النخبة في الشرطة على مدى 16 ساعة بمقتل رهينتين ومنفذ العملية وهو خمسيني من اصل ايراني.