جيب بوش الشقيق الأصغر للرئيس الأميركي السابق جورج بوش الإبن

جيب بوش يعلن بأنه يفكر جدياً بالترشح إلى الرئاسة الأميركية

خطا جيب بوش الشقيق الاصغر للرئيس الاميركي السابق جورج بوش الابن، الخطوة الاولى نحو اعلان ترشحه للانتخابات الرئاسية في 2016 عن الحزب الجمهوري.

واعلن جيب بوش الذي هو ايضا ابن الرئيس السابق جورج بوش الاب، في رسالة على فيسبوك "قررت ان افكر جديا في امكانية ان اكون مرشحا الى رئاسة الولايات المتحدة"، ما يوازي تقليديا المرحلة الاولى نحو الترشح رسميا الى الانتخابات التمهيدية.

وكتب جيب بوش "في يناير اتوقع ايضا انشاء +لجنة عمل سياسي+ لمساعدتي على التواصل مع المواطنين عبر الولايات المتحدة لمناقشة اهم التحديات التي تواجهها بلادنا". وتسمح هذه اللجنة بجمع الاموال وتمويل تنقلات المرشحين.

وجيب بوش الشقيق الاصغر للرئيس السابق جورج دبليو بوش (2001-2009) ونجل جورج بوش (1989-1993). وكان حاكما لولاية فلوريدا (جنوب شرق) بين عامي 1999 و2007 وهو يتولى حاليا رئاسة مؤسسة لاصلاح النظام التربوي.

وفي خطاباته يقدم نفسه على انه جمهوري براغماتي خصوصا حول موضوع الهجرة حيث يعارض التيار المتشدد في الحزب الجمهوري المعارض لتصحيح اوضاع المقيمين بصورة غير مشروعة.

ومنذ اشهر قال علنا انه يفكر جديا في خوض الانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري التي تبدأ مطلع العام 2016 تمهيدا للانتخابات الرئاسية في نوفمبر 2016.

لكن خلافا للانتخابات التمهيدية الديموقراطية التي تعتبر فيها هيلاري كلينتون المرشحة الاوفر حظا، فان المجال مفتوح في المعسكر الجمهوري.

ويعتزم اكثر من 10 مرشحين جديين الترشح خصوصا حاكم ولاية نيوجرزي (شرق) كريس كريستي والحاكم السابق مايك هكابي واعضاء مجلس الشيوخ راند بول وتيد كروز وماركو روبيو.