زعيم بوكو حرام أبو بكر شيكاو يتلو بياناً - أرشيفية

زعيم المعارضة النيجيرية يندد بهجمات بوكو حرام

ندد مرشح المعارضة النيجيرية للانتخابات الرئاسية محمد بخاري السبت بهجمات جماعة بوكو حرام على مدينتين في نيجيريا.

وقتل 31 شخصا على الاقل الخميس في هجوم مزدوج في مدينة جوس بوسط البلاد، وذلك غداة اعتقال فتاة في الثالثة عشرة من عمرها تحمل حزاما ناسفا في كانو كبرى مدن الشمال.

وقال بخاري ان "من يسعون الى التاثير في اسلوب حياتنا وتغيير ايماننا وقيمنا الاكثر قداسة وجهوا ضربة جديدة".

ويشكل تمرد بوكو حرام وقمعه الدامي من جانب قوات الامن والذي خلف اكثر من 13 الف قتيل في خمسة اعوام، عنوانا رئيسيا في حملة الانتخابات الرئاسية في نيجيريا التي ستجري العام المقبل.

واكد الديكتاتور السابق بخاري الذي اختير الجمعة لمواجهة الرئيس المنتهية ولايته غودلاك جوناثان في الانتخابات الرئاسية في فبراير 2015، ان المتطرفين لن ينتصروا.

واضاف "سنشهد معا نهاية (هؤلاء المتمردين) والرعب الذي ينشرونه. لقد اخفقوا لان نيجيريا ستظل قوية وموحدة".

وفي يوليو 2014، نجا بخاري (71 عاما) من هجوم انتحاري استهدف موكبه في كادونا (شمال) واسفر عن 42 قتيلا.

ولم تتبن اي جهة الهجوم، لكن بخاري كان هاجم علنا قبل شهرين من الاعتداء اسلاميي بوكو حرام.

 

×