رئيس الوزراء الأوكراني ارسيني ياتسينيوك

رئيس وزراء أوكرانيا يحذر من تخلف محتمل عن السداد

دعا رئيس الوزراء الأوكراني ارسيني ياتسينيوك اليوم الخميس (11 ديسمبر كانون الأول) لعقد مؤتمر للمقرضين الدوليين لتقديم المزيد من التمويل للبلاد قبيل وصولها إلى التخلف عن سداد التزاماتها.

وأكد في كلمة ألقاها أمام البرلمان التزام حكومته بتنفيذ إصلاحات لضمان الحصول على مساعدات مالية بمليارات الدولارات من الغرب لكنه قال إن كييف تحتاج من المقرضين الدوليين تقديم المزيد من التمويل.

وأشار بالتحديد إلى تقرير نشرته صحيفة فايننشال تايمز عن أن صندوق النقد الدولي الذي سيرسل فريقا لزيارة أوكرانيا هذا الأسبوع لبحث برنامج إنقاذ قائم تبلغ قيمته 17 مليار دولار قد حدد نقصا في تمويل البرنامج بقيمة 15 مليار دولار.

وقال ياتسينيوك للبرلمان "في العام المقبل، بالإضافة إلى ذلك البرنامج الذي يقدمه صندوق النقد الدولي - ولسنا نحن من يقول ذلك ، بل كتبته صحيفة فايننشال تايمز- مازلنا نحتاج إلى 15 مليار دولار. من أجل الحصول على مساعدات مالية، من أجل البقاء في ظل هذه الظروف الصعبة، من أجل منع التخلف عن السداد نحتاج إلى مؤتمر للمانحين وان يتم تبني خطة لانعاش اوكرانيا في هذا المؤتمر وأن نحصل على مساعدة شركاءنا الغربيين."

وأوضح الإطار العام لخطط بلاده لإصلاح الاقتصاد والتي تشمل إصلاح النظام الضريبي وزيادة رسوم الطاقة وخصخصة شركات حكومية ومحاولة القضاء على الفساد المستشري الذي أسهم في دفع أوكرانيا إلى شفا الإفلاس.

وقال "لا أحد يقدم المساعدة دون مقابل. من أجل أن نحصل على المساعدة يجب أن نستكمل هذه الإصلاحات الصعبة التي تحدثتم عنها في الانتخابات. الآن حان الوقت لبدء هذه الإصلاحات. وهي مكتوبة بوضوح."

وتلقت أوكرانيا حتى الآن دفعتين من برنامج صندوق النقد الدولي بلغت قيمتهما الاجمالية 4.6 مليار دولار. لكن احتياطياتها من العملة الأجنبية بلغت أدنى مستوياتها في عشر سنوات بسبب مدفوعات ديون الغاز لروسيا والجهود لدعم العملة المحلية.

 

×