حافلة للجيش الأفغاني تعرضت لتفجير إنتحاري قرب كابول

مقتل ستة جنود أفغان على الأقل في تفجير إنتحاري قرب كابول

قتل ستة جنود افغان على الاقل في تفجير انتحاري تبنته حركة طالبان واستهدف صباح الخميس حافلة للجيش لدى مرورها في احدى ضواحي العاصمة كابول، كما افاد مسؤولون في  الشرطة المحلية.

وقال المسؤول الكبير في شرطة العاصمة الجنرال فريد افضلي لوكالة فرانس برس ان "انتحاريا راجلا فجر نفسه لدى مرور حافلة للجيش في حي تانجي تراخيل" قرب كابول، مشيرا الى ان الهجوم اسفر عن مقتل ستة جنود واصابة عشرة آخرين بجروح.

وتبنت حركة طالبان في رسالة قصيرة الى العديد من الصحافيين هذا الاعتداء على الجنود الذي وقع قبل انتهاء المهمة القتالية لقوات الحلف الاطلسي في افغانستان في نهاية الشهر وبعد يومين على نشر تقرير لمجلس الشيوخ الاميركي عن التعذيب الذي مارسه عناصر من وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (سي اي ايه) في اعقاب اعتداءات 11 سبتمبر 2001.

وتشهد افغانستان منذ اسابيع تصعيدا في الهجمات الدامية ولا سيما في كابول.

ودعا الرئيس الافغاني الجديد اشرف غني حركة طالبان الى مفاوضات على امل احلال الاستقرار في البلاد غير ان المتمردين يرفضون في الوقت الحاضر الدخول في مفاوضات مباشرة مع كابول.

 

×