صورة ارشيفية الاقليم تعرض لحرائق هائلة

رياح عاتية تتسبب في مقتل شخصين بكتالونيا

قتل شخصان في إقليم كاتالونيا شمال شرقي إسبانيا نتيجة هبوب رياح تصل سرعتها إلى 120 كيلومترا في الساعة "75 ميلا في الساعة" مما أدى إلى اقتلاع أسطح بنايات وتساقط جدران وأشجار.

وقالت الحكومة الإقليمية إن رجلا وامرأة توفيا عندما سقطت أجزاء من جراء العاصفة الثلاثاء.

وأصيب أحد العاملين بالسكك الحديدية أيضا عندما خرج قطار عن مساره جزئيا بعد اصطدامه بشجرة ساقطة.

وقالت الحكومة الكاتالونية إن الإقليم لا يزال في حالة تأهب الأربعاء على الرغم من أن حدة الرياح هدأت نسبيا.

ونصحت السلطات السكان بالابتعاد عن المباني غير الآمنة.

 

×