صورة ارشيفية

باكستان: مسلحون يقتلون أحد أفراد حملات التطعيم ضد شلل الأطفال

أفادت الشرطة في باكستان بأن أحد أفراد فرق التطعيم ضد شلل الأطفال قتل بالرصاص في إقليم البنجاب شرقي البلاد اليوم الثلاثاء.

وقال مسؤول في الشرطة المحلية إن محمد سارفراز كان يقوم بتطعيم الأطفال في مدينة فيصل أباد عندما أطلق مسلحان مجهولان يستقلان دراجة بخارية النار عليه
وتوفي سارفراز متأثرا بجروحه بعد أن نقل إلى المستشفى . ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

وشهد أمس الاثنين مقتل رجلي شرطة كان من المقرر أن يرافقا فريق آخر من فرق التطعيم ضد شلل الأطفال ، وذلك في منطقة بونر بإقليم خيبر باختونخوا شمال غربي باكستان.

وأعلنت طالبان مسؤوليتها عن مقتل رجلي الشرطة.

يشار إلى أن أكثر من 65 فردا من فرق التطعيم ضد شلل الأطفال ومن رجال الأمن المرافقين لها قد قتلوا على يد المسلحين ، حسب وزيرة الصحة سايرا أفضل تارار.

ويقول المسلحون إن حملة التطعيم هي غطاء لمؤامرة تهدف لتعقيم المسلمين.

ومنذ ابتكار اللقاح في القرن العشرين ، اختفى مرض شلل الأطفال من جميع الدول ما عدا باكستان وأفغانستان ونيجيريا.

 

×