صورة إلتقطت خلال زيارة سمح بها الجيش الأميركي لأحد المعتقلين في كامب-6 بغوانتانامو يسير في باحة للتمارين

البنتاغون: نقل ستة من معتقلي غوانتانامو إلى الأوروغواي

نقل ستة معتقلين في غوانتانامو هم اربعة سوريين وفلسطيني وتونسي، الى الاوروغواي من السجن العسكري الاميركي الذي بقي فيه 136 معتقلا، كما اعلنت وزارة الدفاع الاميركية (البنتاغون) الاحد.

وقد غادر الرجال الستة الذين تلقوا جميعهم "الموافقة على نقلهم" في وقت سابق من السلطات الاميركية، قاعدة غوانتانامو الاميركية الواقعة في كوبا، على متن طائرة تابعة لسلاح الجو الاميركي عند منتصف الليل (5:00 تغ) الاحد كما قال المتحدث باسم البنتاغون مايلز كاغينز لوكالة فرانس برس.

ويبقى الان 136 معتقلا في غوانتانامو، معظمهم لم تجر محاكمتهم كما لم توجه اليهم اي تهمة. وقد اعلنت الادارتان المتتاليتان برئاسة جورج بوش وباراك اوباما "امكانية الافراج" عن 66 منهم.

ويأتي النقل الجديد بعد سبع عمليات افراج في تشرين الثاني/نوفمبر، فيما تعهد اوباما مرات عدة باغلاق مركز الاعتقال المثير للجدل قبل نهاية ولايته في يناير 2017.

واعرب كليف سلوان الموفد الخاص للرئيس اوباما المكلف اغلاق غواتانامو في تصريح لفرانس برس عن ارتياحه قائلا "اننا ممتنون جدا للاورغواي لهذه الخطوة الانسانية الهامة وللرئيس (خوسيه) موخيكا لدوره الحاسم في توفير الملجأ لهؤلاء الاشخاص الذين لا يستطيعون العودة الى بلدانهم الاصلية".

وقال "ان الدعم الذي نتلقاه من اصدقائنا وحلفائنا حاسم لتحقيق هدفنا المشترك باغلاق غوانتانامو، وهذا النقل يشكل مرحلة هامة في جهودنا لاغلاق هذه البنية التحتية".

ومن بين المعتقلين الستة، السوري جهاد دياب الذي كان طلب من القضاء الاميركي ان يامر سلطات غوانتانامو بوقف اطعامه بالقوة خلال اضرابه عن الطعام.