شرطي باكستاني في إسلام أباد

طائرة أميركية من دون طيار تقتل أربعة ناشطين في شمال غرب باكستان

اعلن مسؤولون امنيون ان طائرة اميركية من دون طيار قتلت ما لا يقل عن اربعة ناشطين واصابت اثنين الاحد في منطقة قبلية باكستانية قرب الحدود الافغانية.

وشنت الغارة في منطقة خار تانغي في اقليم داتاخيل في منطقة شمال وزيرستان القبلية حيث تقاتل القوات الباكستانية منذ يونيو ناشطين مرتبطين بالقاعدة وطالبان.

وصرح مسؤول امني كبير لوكالة فرانس برس طالبا عدم كشف اسمه "اطلقت الطائرة من دون طيار صاروخين على مجمع ما اسفر عن مقتل اربعة ارهابيين واصابة اثنين".

واضاف ان المجمع تابع للقوات الموالية للقائد حافظ غول بهادور الذي يدير فصيله في المنطقة.

وقال مسؤول اخر اكد وقوع الغارة ان هوية القتلى غير معروفة.

وشمال وزيرستان واحدة من المناطق القبلية السبع التي تتمتع بحكم شبه ذاتي على الحدود مع افغانستان. وكانت ملجأ لناشطي القاعدة وطالبان منذ العام الفين.

ويمنع الصحافيون من دخول المنطقة ما يجعل التحقق بشكل مستقل من عدد القتلى وهوياتهم امرا صعبا.

وحثت واشنطن اسلام اباد لسنوات للقضاء في شمال وزيرستان على الملاجئ التي يطلق منها الناشطون هجماتهم على قوات حلف شمال الاطلسي في افغانستان.

وشن الجيش الباكستاني هجوما كبيرا على المنطقة في يونيو وقال انه قتل اكثر من 1560 ناشطا حتى الان وان عدد القتلى في صفوفه بلغ 125 جنديا.

وذكر مسؤول امني محلي ان جنديا قتل واصيب اخر في انفجار قنبلة زرعت على جانب الطريق بآليتهم قرب داتاخيل الاحد.