مدينة بازل في سويسرا

اشتباكات بين الشرطة ومحتجين في بازل بسويسرا

اندلعت اشتباكات بين الشرطة والمحتجين في بازل مساء امس الجمعة (5 ديسمبر كانون الاول) عندما تحولت مظاهرة مناهضة لمنظمة الأمن والتعاون في اوروبا الى العنف.

وألقى محتجون ملثمون مقذوفات والعابا نارية صوب شرطة مكافحة الشغب التي ردت باطلاق قنابل الدخان.

جاء الاحتجاج في ختام اجتماع ضم وزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

ونزل المتظاهرون إلى شوارع بازل وهم يرددون الهتافات ويحملون لافتات كبيرة مناهضة لمنظمة الأمن والتعاون فيما اصطفت شرطة مكافحة الشغب في الشارع.

وركزت المحادثات في قمة المنظمة التي عقدت على مدار يومي الخميس والجمعة حول الأزمة في أوكرانيا.

وقال متظاهر يدعى دنيس ميلنيتشوك من شرق أوكرانيا لتلفزيون رويترز إنه جاء لإبداء الدعم لبلاده.

وقال "إنني مع بلدي ولست مع روسيا.. أنا مع بلدي وشرق أوكرانيا سيمضي قدما وانتم تعرفون ما يجري. ولهذا السبب جئت إلى هنا للتظاهر."

وقال وزير الخارجية الامريكي جون كيري يوم الخميس (4 ديسمبر كانون الاول) إن روسيا وضعت نفسها في عزلة من خلال اعمالها في اوكرانيا وإنها لا يمكنها إعادة بناء الثقة الدولية الا بإنهاء دعمها للانفصاليين الموالين لها.

 

×