الشرطة البريطانية

حملات دهم جديدة في الاوساط المتطرفة في بريطانيا

قامت الشرطة البريطانية بعمليتي دهم جديدتين في اوساط المتطرفين الجهاديين والقت القبض خلالهما على سبعة اشخاص، مؤكدة بذلك تشديد اجراءات التصدي للارهابيين.

وقد اعتقل خمسة اشخاص في الصباح في ويلز، واعتقلت شرطة سكتلانديارد شخصين آخرين في جنوب شرق لندن.

وذكرت الشرطة ان حملتي الدهم الاخيرتين متصلتان بعمليات اعتقال خمسة مشبوهين، الاحد والاثنين في مرفأ دوفر وفي لندن.

من جهة اخرى، دفع رجل في التاسعة والعشرين من عمره ومتهم بأنه اراد مهاجمة جنود بريطانيين بسكين وهراوة، ببراءته الخميس لدى افتتاح محاكمته امام محكمة في لندن.

وباتت نادرة الايام التي لا تعلن فيها الشرطة عن اعتقالات جديدة في اوساط المتطرفين، بعد ثلاثة اشهر على رفع مستوى الاستنفار الامني الى "خطر" في بريطانيا.

واكدت وزيرة الداخلية تيريزا ماي الاسبوع الماضي خلال تقديم مشروع القانون الرامي الى تشديد تدابير الشرطة لمواجهة التهديد الارهابي، ان "التهديد لم يكن من قبل كبيرا الى هذا الحد".

واضافت ان السلطات قد احبطت حتى الان 40 مشروع اعتداء في السنوات العشر الاخيرة، وهي تتخوف من مخططات اعتداءات جديدة خصوصا من جانب الجهاديين البريطانيين العائدين من العراق وسوريا.

وبدأت الشرطة الاسبوع الماضي حملة توعية جماهيرية، داعية الى اليقظة والتعاون.

وكرر مساعد المفوض نيكي هولاند القول الخميس بعد عملية الدهم في ويلز، "اود ان اوجه نداء جديدا واطلب منكم ان تتصلوا بي اذا كنتم تعرفون او تشتبهون في شيء ما".

 

×