جندي اوكراني

رئيس منظمة الأمن والتعاون يحذر من حدوث تصعيد آخر في الأزمة الأوكرانية

حذر رئيس منظمة الأمن والتعاون في أوروبا، ديدير بوركهالتر، من حدوث تصعيد آخر في الأزمة الأوكرانية.

وقال بوركهالتر، الذي يشغل أيضا منصب وزير الخارجية السويسري، اليوم الخميس في معرض افتتاح المؤتمر السنوي للمنظمة في بازل، إنه ينبغي على جميع أطراف النزاع في هذه الأزمة استخدام الإرادة السياسية للتوصل إلى حل لهذا النزاع.

وتعتزم سويسرا أثناء اجتماع وزراء خارجية 57 دولة الأعضاء بالمنظمة تسليم رئاسة المنظمة لصربيا.

وأضاف بوركهالتر أن المؤتمر سيعلن ألمانيا والنمسا كرئيسين مشاركين للمنظمة لعامي 2016 و2017 غدا الجمعة.

ووصف بوركهالتر الوضع في شرق أوكرانيا بأنه مقلق، موضحا: "لقد انعدمت الثقة بين روسيا والغرب".

وشدد بوركهالتر على ضرورة توحيد الهدنة المعلنة في شرق أوكرانيا.

ودعا رئيس منظمة الأمن والتعاون المنتهية ولايته إلى احترام حرية التنقل للمراقبين العسكريين التابعين للمنظمة.

وفي الوقت ذاته أعلن عن تأسيس لجنة مكونة من شخصيات تحظى باحترام عالمي. ومن المقرر أن تقوم هذه اللجنة بتقديم المقترحات لتعزيز الأمن في أوروبا.

ومن المتوقع أن يتم اختيار الدبلوماسي الألماني فولفجانج إيشنر كمنسق بهذه اللجنة.

تجدر الإشارة إلى أن إيشنر يشغل منصب رئيس مؤتمر ميونيخ للأمن حتى الآن.

 

×