مشهد عام لايلات في صورة التقطت من العقبة الاردنية

تلوث في الصحراء جنوب اسرائيل بعد تسرب للنفط الخام

سالت الاف الامتار المكعبة من النفط الخام ليل الاربعاء الخميس في صحراء جنوب اسرائيل على الحدود الاردنية بعد تسرب في احد خطوط الانابيب، بحسب ما اعلنت مصادر متطابقة.

وقال رونين موشيه وهو متحدث باسم شركة انابيب ايلات عسقلان التي تدير خط الانابيب لوكالة فرانس برس "تم وقف التسرب وهناك فريق من عشرات الاشخاص يعمل على تنظيف الاضرار".

وقال موشيه ان التسرب بدأ قرابة الساعة 8:45 مساء الاربعاء وترك بقعا سوداء في الصحراء.

ووقع التسرب قرب بلدة بئير اورا التي تبعد عشرات الكيلومترات عن ايلات والقريبة مع الحدود مع الاردن، في قسم كان يخضع لاعمال صيانة.

اما في الاردن، فقالت مديرية الدفاع المدني في بيان انها ابلغت مساء الاربعاء بوجود "رائحة غازات في الهواء" في مدينة العقبة (325 كلم جنوب عمان) و"بعد فحص نسبة الغازات في الهواء تبين وجود نسبة من مادة النفط الخام المسال".

واضافت ان "المصدر هو الجانب الآخر وتحديدا مدينة إيلات نتيجة اصطدام مركبة بأحد أنابيب النفط الخام هناك ما أدى الى انتشار الغاز في الهواء ووصوله الى العقبة".

واشارت المديرية الى ان "عشرات الأشخاص من سكان مدينة العقبة راجعوا مستشفى الأمير هاشم العسكري والمستشفى الإسلامي في العقبة للاطمئنان على صحتهم".

واوضحت ان "غالبية الحالات كانت ناتجة عن الخوف والهلع لعدم معرفة نوع المادة" مؤكدة انها "ليست سامة وتأثيراتها الجانبية على صحة الأشخاص بسيطة جدا".