الديمقراطي اليوت أنغل يدلي بتصريحات في واشنطن

الكونغرس الأميركي يعزز الشراكة الإستراتيجية مع إسرائيل

اقر الكونغرس الاميركي بالاجماع الاربعاء مشروع قانون يصنف اسرائيل "شريكا استراتيجيا كبيرا للولايات المتحدة" ويعزز خصوصا علاقات الدفاع بين البلدين.

وصوت مجلس النواب بالاجتماع لصالح مشروع القانون الذي سبق وان اقره مجلس الشيوخ بالاجماع ايضا في سبتمبر، والذي يعزز العلاقات بين البلدين في مجالات الدفاع والامن والطاقة والابحاث والتنمية والاعمال والزراعة وادارة الثروة المائية والتعليم.

ويزيد القانون الجديد خصوصا مخزونات الاسلحة الاميركية في اسرائيل تسعة اضعاف. وهذه الاسلحة مخصصة لاستخدام القوات الاميركية المنتشرة في الشرق الاوسط، الا ان الجيش الاسرائيلي بامكانه استخدامها في الحالات الطارئة بشرط ان يدفع ثمنها لواشنطن.

وبموجب القانون سيزاد مخزون الاسلحة من ما قيمته 200 مليون دولار الى 1.8 مليار دولار.

وخلل الصيف الفائت لجأت اسرائيل الى هذا المخزون من الاسلحة خلال هجومها على قطاع غزة وقد عمل البنتاغون لاحقا على اعادة ملء المخزون.

وفي القانون الذي اقره، يطالب الكونغرس ايضا الحكومة الاميركية بان تتبادل مع اسرائيل بصورة اكثر انتظاما واكثر تحديدا المعلومات المتعلقة بالتطورات العسكرية في الدول المحيطة بالدولة العبرية.

وفي الملفات الخارجة عن الاطار العسكري، يطالب الكونغرس الحكومة باضافة اسرائيل الى قائمة الدول التي لا يتطلب رعاياها الحصول على تأشيرة للسفر الى الولايات المتحدة على سبيل السياحة.

وكان الكونغرس زاد خلال الصيف بنسبة النصف المساعدة المالية الاميركية لمنظومة الدفاع الصاروخي الاسرائيلية "القبة الحديدية" الرامية لحماية الاراضي الاسرائيلية من الصواريخ التي تطلق باتجاهها. والمساعدة المخصصة لهذه الغاية فقط زادت من 235 مليون دولار في 2014 الى 351 مليون دولار في 2015.

وفي المحصلة يصل حجم المساعدة العسكرية التي قررت الولايات المتحدة تقديمها للدولة العبرية خلال الفترة الممتدة بين 2009 و2018 الى 30 مليار دولار.

 

×