طائرات فانتوم إيرانية

إيران تنفي توجيه ضربات جوية ضد "داعش"

قال مسؤول إيراني كبير، الأربعاء، إن بلاده لم تنفذ أي ضربات جوية ضد "تنظيم الدولة" في العراق.

وأوضح المسؤول الإيراني، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه: "إيران لم تشارك مطلقا في أي ضربات جوية ضد أهداف داعش في العراق. وأي تعاون بشأن هذه الغارات مع أميركا مستبعد أيضا تماما بالنسبة لإيران"، وفقا لوكالة "رويترز".

وكانت وزارة الدفاع الأميركية "بنتاغون" كشفت، الثلاثاء، أن مقاتلات إيرانية شنت ضربات على مواقع تابعة لـ"تنظيم الدولة" في العراق.

وأشار بنتاغون إلى أن المقاتلات الإيرانية قصفت تجمعات لمسلحي تنظيم الدولة في العراق في الأيام الأخيرة، لكنه لم يوضح متى حدث ذلك بالضبط ولا المواقع التي شاركت الطائرات الإيرانية في استهدافها.

وقال المتحدث باسم بنتاغون جون كيربي "لدينا مؤشرات إلى أنهم (الإيرانيين) شنوا غارات جوية بواسطة طائرات فانتوم أف-4 خلال الأيام الأخيرة".

ولم يوضح كيربي ما إذا كانت هذه الضربات تمت بتنسيق مع قوات التحالف الدولي أم لا.

يشار إلى أن المتحدث باسم البيت الأبيض جوش أرنست أعلن في نوفمبر الماضي أن واشنطن وطهران "لا تتعاونان في الحرب ضد داعش"، لكنه أضاف أن للبلدين مصلحة في هزيمة التنظيم.

 

×