صورة ارشيفية لمسلحين من حركة الشباب الصومالية

استقالة قائد الشرطة الكينية بعد مقتل 36 عاملا على ايدي حركة الشباب الصومالية

قدم قائد الشرطة الكينية ديفيد كيمايو الثلاثاء استقالته بعد ساعات على المجزرة التي ارتكبتها حركة الشباب الاسلامية الصومالية وقتل فيها 36 عاملا في مقلع للحجارة شمال شرق كينيا.

وقال خلال مؤتمر صحافي "لقد تكلمت مع الرئيس حول تقاعدي المبكر وقد وافق على ذلك".

وهاجم قرابة 20 مقاتلا من حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة مقلعا للحجارة قرب مدينة مانديرا (شمال شرق كينيا ) في ساعات الفجر الاولى الثلاثاء. وبعد ان اطلقوا النار على الخيم التي ينام فيها العمال قاموا بعزل غير المسلمين عن المسلمين قبل ان يطلقوا النار عليهم في الراس.

 

×