غوردون براون

رئيس الوزراء البريطاني السابق غوردون براون يعتزل الحياة السياسية

اعلن رئيس الوزراء البريطاني السابق غوردون براون اعتزاله الحياة السياسية عبر تخليه الاثنين عن الترشح لمجلس العموم في انتخابات 2015.

وكان براون (64 عاما) وزير مالية توني بلير لعشر سنوات ثم رئيسا للوزراء في يونيو 2007.

وقال براون الذي ظل بعيدا عن الاضواء منذ هزيمته في انتخابات 2010 التي فاز فيها المحافظ ديفيد كاميرون "لن اعود الى وستمنستر بعد الانتخابات العامة المقبلة ولا الى مجلس العموم ولا الى مجلس اللوردات".

واضاف في كنيسة كيركالدي في وسط اسكتلندا "لا شك لدي بانه القرار الصحيح". وكان والده كاهنا في هذه الكنيسة.

وقال "من هنا سأفعل كل شىء لكي اسهم في انتخاب خليفتي هنا، وانتخاب اد مليباند رئيسا للوزراء".

بعد ذلك بدقائق حيا مليباند زعيم حزب العمال مسيرة براون "المهنية البرلمانية المتميزة على مدى 32 عاما".

ودافع براون عن بقاء اسكتلندا ضمن المملكة المتحدة في الاستفتاء على الاستقلال الذي نظم في سبتمبر الماضي، وهو ما اسهم في اعطاء بعض الزخم للرجل الذي كان يفتقد للكاريزما ويجد صعوبة في الحديث امام الكاميرات والقاء الخطب.

وقال براون انه سيواصل عمله كموفد خاص للامم المتحدة للتعليم وهو ما يقوم به منذ 2012.

 

×