استنفار الامن الاسرائيلي في اثناء صلاة الجمعة في شارع خارج المدينة القديمة في القدس الشرقية

الامن الاسرائيلي يعلن اعتقال خلية كانت تخطط لهجوم على ملعب كرة قدم

اعلن جهاز الامن الداخلي الاسرائيلي (الشين بيت) الخميس انه كشف مؤخرا خلية في الضفة الغربية المحتلة تضم مقاتلين من حركة حماس يتلقون اوامرهم مباشرة من قادتهم في تركيا، كانوا يخططون لشن هجوم على ملعب كرة قدم في القدس.

وقال الجهاز ان هذه الخلية المؤلفة من ثلاثين رجلا، والتي اكتشفت في ايلول/سبتمبر الماضي، كانت تتلقى اوامرها من قادة من حركة حماس مقرهم في تركيا.

واوضح البيان ان عناصر هذه الخلية هم رجال تتراوح اعمارهم بين 23-30 عاما تلقوا تدريباتهم في تركيا وسوريا والاردن وقطاع غزة قبل "ارسالهم الى الميدان (...) لارتكاب اعمال ارهابية".

واضاف "الشين بيت" ان هذه الخلية كانت تستعد لتنفيذ عملية ضد ملعب تيدي لكرة القدم وهو الملعب الرئيسي في القدس والذي يلعب فيه فريق بيتار الذي يعرف غالبية مشجعيه بمعاداتهم للعرب وعنصريتهم.

وكان القطار الخفيف في القدس ايضا على لائحة الاهداف المحتملة للخلية، بحسب الشين بيت الذي لم يعط اي تفاصيل حول مراحل التخطيط لهذه الهجمات.

واشاد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو في بيان صادر عن مكتبه بعمل جهاز الامن الداخلي قائلا ان مثل هذه الهجمات "كانت ستوقع الكثير من الضحايا في بلادنا".

واوضح نتانياهو انه على الرغم من الاعلان عن  هذه العملية التي قام بها جهاز الامن الداخلي فان "هناك العديد من العمليات التي لا تزال سرية".

ودانت تركيا بشدة الحرب الاسرائيلية على قطاع غزة في تموز/يوليو الماضي التي قتل فيها اكثر من الفي فلسطيني.

وتدهورت العلاقات الاسرائيلية التركية في عام 2010 بعد هجوم كومندوس اسرائيلي على سفينة مافي مرمرة التي كانت ضمن اسطول مساعدات ما اسفر عن مقتل عشرة مواطنين اتراك.

 

×