صورة ارشيفية لعناصر من حركة الشباب الصومالية

حركة الشباب الصومالية تعلن المسؤولية عن الهجوم على حافلة في كينيا

أعلنت حركة الشباب الصومالية مسؤوليتها عن هجوم على حافلة في شمال شرق كينيا أسفر عن سقوط 28 قتيلا اليوم السبت قائلة إنه يأتي ردا على مداهمات لمساجد في مدينة مومباسا الكينية الساحلية.

وقال شيخ علي محمود راجي المتحدث باسم حركة الشباب في بيان أرسل بالبريد الالكتروني "نفذ المجاهدون بنجاح عملية قرب مانديرا في الساعات الأولى من صباح اليوم أسفرت عن مقتل 28 صليبيا وتأتي للثأر من الجرائم التي ارتكبها الصليبيون الكينيون ضد اخواننا المسلمين في مومباسا."