الرئيس السابق لبوركينا فاسو بليز كومباوري في جنيف

الرئيس السابق لبوركينا فاسو يصل الى المغرب

اعلنت وزارة الخارجية المغربية ان رئيس بوركينا فاسو المخلوع بليز كومباوري وصل مساء الخميس الى الدار البيضاء في المغرب آتيا من ساحل العاج حيث كان يقيم منذ تركه السلطة في الحادي والثلاثين من اكتوبر.

وقالت الخارجية المغربية في بيان اصدرته قبيل الساعة 0:30 ت غ ونقلته وكالة الانباء المغربية الرسمية ان كومباوري "يرافقه خمسة اشخاص" في هذه الزيارة التي تستمر "لفترة غير محددة".

واضافت ان "المملكة المغربية التي تربطها علاقات تاريخية وانسانية وسياسية قوية مع بوركينا فاسو تجدد دعمها للعملية الانتقالية في هذا البلد".

ولم تشر الخارجية الى المكان الذي سيقيم فيه كومباوري الذي تربطه علاقات جيدة بسلطات المملكة.

ومساء، وجه العاهل المغربي محمد السادس برقية تهنئة الى الرئيس الانتقالي لبوركينا ميشال كافاندو معتبرا ان تعيينه "يستجيب لإرادة شعب بوركينا فاسو في المضي قدما على طريق تعزيز الديموقراطية".

وكانت رئاسة ساحل العاج اعلنت في وقت سابق ان كومباوري غادر مع زوجته وافراد من عائلته ياماسوكرو حيث كان يقيم منذ ثلاثة اسابيع.

واوضح المصدر نفسه ان مغادرة كومباوري ليست نهائية وهو "قد يعود".

وغادرت اسرة كومباوري في طائرة مستأجرة من دون الايضاح ما اذا كانت من ساحل العاج او مغربية او من اي دولة اخرى.

وكان الرئيس السابق كومباوري اجبر على التخلي عن السلطة في بوركينا تحت ضغط الشارع بعدما حاول تعديل الدستور للبقاء في سدة الرئاسة.

 

×