المتحدث باسم وزارة الخارجية الروسية الكسندر لوكاشيفيتش

روسيا: تزويد أمريكا لأوكرانيا بالأسلحة سيؤدي لزعزعة الاستقرار

قالت روسيا اليوم الخميس إن الولايات المتحدة ستنتهك الاتفاقيات الدولية وتزعزع الوضع إذا ارسلت امدادات أسلحة إلى قوات الحكومة الأوكرانية التي تقاتل الانفصاليين في الشرق.

وكان مسؤول أمريكي قد أشار أمس الأربعاء إلى أن الولايات المتحدة يجب أن تبحث تزويد أوكرانيا بالأسلحة.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الروسية الكسندر لوكاشيفيتش إن الأمر "بعث برسالة خطيرة للغاية".

وأضاف في مؤتمر صحفي "إذا كان هناك تغير في سياسة (تزويد أوكرانيا بمساعدات غير فتاكة) فسنتحدث عندها عن عامل خطير لزعزعة الاستقرار يمكن ان يؤثر بدرجة خطيرة على توازن القوى في المنطقة."

وأدلى لوكاشيفيتش بالتصريحات للصحفيين قبل زيارة يجريها جو بايدن نائب الرئيس الأمريكي لأوكرانيا حيث من المتوقع أن يصل إلى كييف مساء اليوم الخميس.

وحذر لوكاشيفيتش من "تغيير كبير في سياسة الولايات المتحدة فيما يتعلق بالصراع.

"سيكون انتهاكا مباشرا للاتفاقيات التي تم التوصل إليها ومن بينها اتفاقيات بمشاركة الولايات المتحدة."

وتدعم واشنطن كييف في صراعها مع انفصاليين موالين لروسيا في منطقتين شرقيتين بأوكرانيا وفرضت عقوبات على موسكو بسبب سياساتها ازاء الأزمة.

وتؤيد موسكو الانفصاليين لكنها تنفي ضلوعها في الصراع المسلح الذي تقول الأمم المتحدة إنه أسفر عن سقوط أكثر من 4300 قتيل منذ منتصف أبريل نيسان.

 

×