عناصر تابعين لتنظيم داعش المصنف مؤخرا كمنظمة ارهابية في الامارات

جمعية اسلامية في فرنسا تندد بتصنيفها ضمن "المنظمات الارهابية" من قبل الامارات

اعلن اتحاد المنظمات الاسلامية في فرنسا المقرب من جماعة الاخوان المسلمين انه اكتشف "بغضب" ادراجه ضمن قائمة دولة الامارات العربية المتحدة "للمنظمات الارهابية".

والقائمة التي نشرتها الامارات، الدولة المشاركة في التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الاسلامية بقيادة اميركية، تشمل 83 مجموعة تتخذ معظمها من سوريا مقرا لها.

وادرج على القائمة تنظيم القاعدة والدولة الاسلامية وجماعة الاخوان المسلمين واتباعها في العالم.

وكتب الاتحاد في موقعه على الانترنت "اكتشف اتحاد المنظمات الاسلامية في فرنسا بصدمة وغضب كبيرين انه ادرج على قائمة المنظمات الارهابية من قبل السلطات السياسية في دولة الامارات العربية المتحدة".

واضاف ان "عدة منظمات غربية مسلمة اخرى ادرجت ايضا بشكل جائر على القائمة" وذكر مجلس العلاقات الاميركية-الاسلامية ومنظمة اسلاميك ريليف غير الحكومية واتحاد المنظمات الاسلامية في اوروبا وجميعها قريبة او منبثقة عن الاخوان المسلمين.

واضاف الاتحاد ان "هذا التصنيف بقدر ما هو مهين وسخيف يمس ليس فقط بالمسلمين في فرنسا ومؤسساتهم التمثيلية بل ايضا ببلادنا وصورتها في العالم" مشيرا انه "يدرس كل السبل ويحتفظ بحق الرد للحصول على تعويضات".

والاتحاد الذي يضم 250 مؤسسة بينها مؤسسات تدير مساجد، من ابرز المنظمات التي تنظم شؤون المسلمين في فرنسا.

وان لم يعد الاتحاد يشارك في الهيئات القيادية للمجلس الفرنسي للديانة الاسلامي، الهيئة التمثيلية لاكبر جالية مسلمة في اوروبا (4 الى 5 ملايين شخص) فانه ينظم سنويا في بورجيه قرب باريس حدثا يعد اكبر تجمع للمسلمين في العالم الغربي مع اكثر من 150 الف مشارك.

وفي الاسابيع الماضية دانت المنظمة الفرنسية مرارا تجاوزات تنظيم الدولة الاسلامية ووقعت "دعوة لمسلمي فرنسا" لمحاربته وانتقدت "تهجير المسيحيين من العراق".

وفي بيان كررت رئيسة الجبهة الوطنية حزب اليمين المتطرف مارين لوبن "طلب حل" اتحاد المنظمات الاسلامية في فرنسا مشيرة الى "خطورة منظمة تتحدى باستمرار الجمهورية وتشجع على التشدد والتطرف" و"تمثل الاسلام المتشدد في فرنسا".

 

×