اللفتنانت كولونيل اسحق زيدا في جولة في واغادوغو

انتخاب الدبلوماسي ميشال كافاندو رئيسا بالوكالة في بوركينا فاسو

انتخب الدبلوماسي ميشال كافاندو رئيسا للمرحلة الانتقالية في بوركينا فاسو لفترة ستستمر منذ تعيينه رسميا وحتى الانتخابات المقررة في نوفمبر 2015، حسب ما اعلن مصدر باسم الهيئة التي انتخبته.

وقال السفير البابوي انياس ساندويدي ممثل الكنيسة الكاثوليكية في هذه الهيئة التي تجمع الجيش مع مدنيين "انه المرشح ميشال كافاندو الذي انتخب بالاجماع" واعلن عن النتيجة بعيد الساعة 4:00 (بالتوقيتين المحلي والعالمي) بعد ليلة من المشاورات.

وكان كافاندو (72 عاما) سفيرا لفولتا العليا (الاسم القديم للبلاد قبل ان تصبح بوركينا فاسو) لدى الامم المتحدة في فترة 1981-1982 و1998-2011.

وتم اختياره بدل الوزيرة السابقة جوزفين ويدراوغو والصحافي شريف سي من قبل الهيئة المؤلفة من 32 عضوا ويشكل المدنيون فيها الاغلبية.

وكان كافاندو ايضا وزيرا للخارجية في عدة حكومات بين 1982 و1983.

ويجب ان يحظى تعيينه بتأكيد المجلس الدستوري قبل ان يعلن رسميا وهذا الامر سوف يحصل سريعا. ومع انتهاء هذه المرحلة تنتقل السلطة التي استولى عليها الكولونيل اسحق زيدا، الرجل القوي حاليا في البلاد، اثر سقوط الرئيس بليز كومباوري، الى المدنيين.

 

×