عناصر من قوات الامن الفيليبينية

مقتل 20 شخصا في اعمال عنف جديدة في جنوب الفيليبين

قتل 20 شخصا في جنوب الفيليبين اثر تجدد اعمال العنف في هذه المنطقة كما اعلن مسؤولون السبت.

واعلن الجيش ان 15 شخصا قتلوا الجمعة بعدما اندلع قتال عنيف بين القوات الحكومية ومسلحين مرتبطين بتنظيم القاعدة في منطقة الغابات حيث تنشط مجموعات مسلمة متطرفة.

وقتل ثلاثة عمال في جزيرة باسيلان الجمعة كما قال مفتش الشرطة جان غالاردو قائد شرطة الجزيرة.

وقال "الضحايا الثلاث هم مجرد عمال ليس لهم علاقة باي طرف".

وفي اليوم نفسه قتلت فتاة في الثامنة من العمر ورجل حين سقطت قذيفة هاون اطلقها مقاتلون اسلاميون في بلدية بيكيت جنوب البلاد، كما قال المتحدث باسم الجيش في المنطقة الكولونيل ديكسون هيرموسو.

وقال ان المتمردين اطلقوا قذائف الهاون لابعاد رجال الشرطة والجيش الذين كانوا يحاولون اعتقال احد قادتهم.

وكان الجيش اعلن في وقت سابق ان ستة من جنوده وتسعة مقاتلين من جماعة ابو سياف المتطرفة المرتبطة بالقاعدة قتلوا في المعارك في جزيرة جولو في جنوب ارخبيل سولو الجمعة.

وجماعة ابو سياف التي تاسست في التسعينيات ترتبط بتنظيم القاعدة وتتركز في جزيرتي باسيلان وسولو وتحمل مسؤولية اسوأ هجمات ارهابية في تاريخ الفيليبين بما يشمل تفجيرات وخطف جماعي لمسيحيين واجانب.