الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون

الزعيم الكوري الشمالي يوفد مبعوثا خاصا لروسيا

قالت وسائل إعلام رسمية اليوم الجمعة إن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون سيوفد مبعوثا شخصيا إلى روسيا في أحدث تحرك ضمن سلسلة تحركات دبلوماسية من الدولة المنعزلة وهي تتصدى لاتهامات بارتكاب جرائم ضد الإنسانية.

ودشن دبلوماسيون من كوريا الشمالية حملة نشطة في الشهور الاخيرة للتصدي لمشروع قرار في الأمم المتحدة يدعو لإحالة كوريا الشمالية إلى المحكمة الجنائية الدولية وهو تحرك نددت به بيونجيانج بوصفه مخطط تقوده الولايات المتحدة لتدمير نظامها السياسي.

وجاء في الإفادة المقتضبة أن تشو ريونج هاي وهو عضو بارز في حزب العمال الحاكم والذي يعتبر من المقربين من كيم سيزور روسيا "قريبا". ولم تذكر مزيدا من التفاصيل.

وذكر بيان على موقع وزارة الخارجية الروسية أن تشو سيزور موسكو يوم الاثنين ثم سيتوجه لزيارة مدينتي خباروفسك وفلاديفوستوك في أقصى الشرق قبل أن يختم جولته يوم 24 نوفمبر تشرين الثاني.

وخلص تحقيق للامم المتحدة في تقرير صدر يوم 17 فبراير شباط الى أن كبار مسؤولي الأمن في كوريا الشمالية وربما كيم نفسه ينبغي أن يمثلوا أمام العدالة الدولية لإصدارهم أوامر بالتعذيب المنهجي والتجويع والقتل.

وتفرض الأمم المتحدة بالفعل عقوبات على كوريا الشمالية بسبب تجارب نووية وصاروخية متكررة.

وشاركت روسيا إلى جانب الكوريتين والصين والولايات المتحدة واليابان على مدى سنوات فيما كان يسمى بالمحادثات السداسية التي كانت تهدف لانهاء برنامج كوريا الشمالية النووي. ولم تسفر هذه المحادثات عن شيء.

 

×