السفينة فلاديفوستوك احد سفن ميسترال، في مرفأ سان نازير

مهلة اسبوعين امام فرنسا لتسليم روسيا اول سفينة ميسترال

امام فرنسا مهلة اسبوعين حتى نهاية تشرين الثاني/نوفمبر لتسليم روسيا اول سفينة ميسترال والا فسوف تواجه طلبات تعويض "جدية"، على ما افادت وكالة ريا نوفوستي  الجمعة نقلا عن مصدر روسي "رفيع المستوى".

وقال المصدر "اننا نستعد لمختلف الاحتمالات. سننتظر حتى نهاية الشهر (موعد تسليم اول سفينة ميسترال) وبعدها سنقدم مطالباتنا الجدية".

وتقع سفينتا ميسترال الحاملتان للمروحيات اللتان وقعت فرنسا مع روسيا على عقد بيعهما في حزيران/يونيو 2011 لقاء 1.2 مليار دولار، في صلب خلاف دبلوماسي-عسكري منذ ان قرر الرئيس فرنسوا هولاند ربط تسليمهما بالتوصل الى تسوية سياسية للازمة الاوكرانية.

وفي نهاية تشرين الاول/اكتوبر اعلنت موسكو انها تبلغت بتلقي اولى السفينتين واسمها "فلاديفوستوك" في 14 تشرين الثاني/نوفمبر.

غير ان شركة بناء السفينة والحكومة الفرنسية سارعتا الى نفي الخبر، فيما وجهت دول الحلف الاطلسي انتقادات الى فرنسا.

واعلن وزير الدفاع الفرنسي جان ايف لودريان الاربعاء ان "لا يمكن في المرحلة الراهنة تحديد اي تاريخ لتسليم" سفينة ميسترال لروسيا.

وستكون مسالة سفينتي ميسترال مدرجة بالتاكيد على جدول اعمال اللقاء بين هولاند والرئيس الروسي فلاديمير بوتين على هامش قمة مجموعة العشرين السبت والاحد في بريزبين باستراليا.