وزير الخارجية الكولومبية ماريا انغيلا هولغوين

اسرائيل رفضت السماح لوزيرة الخارجية الكولومبية بزيارة رام الله

اعلنت حكومة بوغوتا الخميس ان اسرائيل رفضت السماح لوزيرة الخارجية الكولومبية ماريا انغيلا هولغوين بزيارة رام الله في الضفة الغربية المحتلة للقاء نظيرها الفلسطيني رياض المالكي، مطالبة اياها اولا بزيارة الدولة العبرية.

وتقوم هولغوين حاليا بجولة في الشرق الاوسط وقد رغبت في التوجه الى الضفة الغربية من الاردن للاجتماع بالمالكي وطلبت السفارة الكولومبية في اسرائيل منحها اذنا بالعبور في الثالث من تشرين الثاني/نوفمبر.

وقالت الخارجية الكولومبية في بيان ان "السلطات الاسرائيلية رفضت منح اذنها واشترطت لدخولها (الوزيرة) الى رام الله ان تزور اسرائيل".

واضافت الخارجية ان اسرائيل اوضحت انها لن تسمح لهولغوين بالتوجه الى رام الله "الا بعد لقائها وزير الخارجية (الاسرائيلي) افيغدور ليبرمان".

واثر كل ذلك، التقت الوزيرة الكولومبية نظيرها الفلسطيني في العاصمة الاردنية في العاشر من تشرين الثاني/نوفمبر، وفق المصدر نفسه.

وتزور هولغوين ايضا الكويت والامارات العربية المتحدة في اطار جولتها التي تنتهي الاحد.