واشنطن تتجسس على الهواتف النقالة بواسطة طائرات لملاحقة مجرمين

واشنطن تتجسس على الهواتف النقالة بواسطة طائرات لملاحقة مجرمين

كتبت صحيفة وول ستريت جورنال الخميس ان السلطات الاميركية اقامت شبكة تجسس بواسطة طائرات تحصل على معلومات من الهواتف النقالة لعشرات الاف الاشخاص، وذلك في محاولة لتحديد مكان وجود مجرمين واعتقالهم.

وذكرت الصحيفة ان السلطات تقوم بتشغيل طائرات صغيرة انطلاقا من خمسة مطارات كبيرة في الولايات المتحدة على الاقل، تنقل صناديق ترسل اشارات شبيهة بتلك التي ترسلها ابراج شبكات الهاتف النقال.

وبذلك، يتم وصل الهواتف بهذه الصناديق التي تجمع المعلومات المطلوبة، بحسب المصدر نفسه.

ونقلت الصحيفة عن مصادر لم تحددها قريبة من هذا البرنامج ان الطائرات المذكورة تحلق في اجواء البلاد في شكل منتظم لجمع معلومات من عشرات الاف الهواتف النقالة، ما يعني ان غالبية السكان الاميركيين تطاولهم هذه العملية.

واضافت ان وزارة العدل رفضت التعليق على الموضوع مكتفية بالتاكيد ان الوكالات التابعة لها تلتزم القانون في كل ما يتصل بالمراقبة والتجسس.

وتابعت ان هذا البرنامج اتاح كشف امكنة هواتف نقالة على صلة بمجرمين او بمشتبه بهم.

وقال مسؤول التكنولوجيا في الاتحاد الاميركي للدفاع عن الحريات كريستوفر سوغوين لوول ستريت جورنال ان هذا البرنامج "لا يمكن تبريره".