صورة تعبيرية

ايران تنفي مقتل مهندس نووي في سوريا

نفت ايران الاربعاء النبأ الذي اعلنته منظمة سورية غير حكومية وافاد عن مقتل مهندس نووي ايراني يعمل في مجال الطاقة النووية في هجوم استهدف حافلة كانت تقله قرب دمشق.

ونقلت وكالة الانباء الايرانية عن مساعد وزير الخارجية حسن غشغاوي قوله "لا يوجد اي مهندس نووي ايراني في سوريا".

وكان المرصد السوري لحقوق الانسان ذكر الاحد مقتل خمسة مهندسين يعملون في مجال الطاقة النووية بينهم ايراني على ايدي مجهولين عندما كانوا في طريقهم الى مركز البحوث العلمية شمال دمشق.

وترتبط مراكز "البحوث العلمية" في سوريا بوزارة الدفاع.

وايران تعتبر الحليفة الرئيسية لنظام بشار الاسد.

واقرت ايران بانها ارسلت مستشارين عسكريين الى سوريا نافية وجود قوات ايرانية على الارض. وتتحدث وسائل الاعلام الايرانية بانتظام عن مقتل متطوعين ايرانيين ذهبوا الى سوريا لحماية الاماكن المقدسة الشيعية.

 

×