صحفي يعمل بجانب تقرير عن مرض الايبولا في الفلبين

ألمانيا الممول الأكبر للمساعدات الغذائية في مواجهة إيبولا

أفاد تقرير من برنامج الغذاء العالمي التابع لمنظمة الأمم المتحدة بأن ألمانيا تعد الممول الأكبر في تقديم المساعدات الغذائية للدول المتضررة من تفشي وباء إيبولا.

وأضاف التقرير الصادر اليوم الثلاثاء في جنيف أن ألمانيا قدمت حتى الآن 30 مليون دولار (8ر24 مليون يورو) لدعم للأشخاص المتضررين من تفشي وباء إيبولا في غرب أفريقيا

ووفقا للتقرير قدم البنك الدولي حتى الآن 2ر22 مليون دولار للمساعدات الغذائية في الدول المصابة بإيبولا وهي غينيا وليبيريا وسيراليون، ويتبعه كندا بتقديم 2ر18 مليون دولار، ثم الولايات المتحدة بتقديم 9ر12 مليون دولار

تجدر الإشارة إلى أن مساعدات ألمانيا لا تقتصر على المساعدات الغذائية فحسب، ولكنها قدمت مساعدات أخرى بطرق مختلفة.

ويندرج ضمن هذه المساعدات مثلا تقديم متطوعين من المساعدين والأطباء، وكذلك مشاركة الجيش الألماني باستخدام طائرات ترانسال لنقل المساعدات من السنغال إلى الدول المصابة بإيبولا.

 

×