طالبو لجوء أفارقة في سويسرا

سويسرا ترفض إعادة لاجئي "إيبولا"

أعلن مصدر رسمي سويسري مساء الجمعة أن سويسرا لن تعيد بعد الآن طالبي اللجوء الذين ترفض طلباتهم إلى سيراليون وغينيا وليبيريا؛ الدول الثلاث التي ينتشر فيها وباء ايبولا في غرب إفريقيا.

وأكد الناطق باسم الوزارة الاتحادية للعدل والشرطة لوكالة فرانس برس نبأ في هذا الشأن أعلنه التلفزيون السويسري العام الناطق بالألمانية.

ويمكن إرجاء إبعاد طالبي اللجوء القادمين من الدول الثلاث الذين ترفض طلباتهم، إذا تقدموا بطلب في هذا الاتجاه.
وسيتم تعليق دراسة ملفات طالبي اللجوء القادمين من هذه البلدان.

إلا أن سويسرا استثنت من هذا القرار مرتكبي الجنح الخطيرة في سويسرا وطالبي اللجوء الذين يمكن أن يشكلوا "تهديدا للأمن الداخلي أو الخارجي" للبلاد.

ومن الممكن أيضا إبعاد الغينيين والليبيريين والقادمين من سيراليون إلى دول أخرى أيضا.

وتطالب المنظمة السويسرية لمساعدة اللاجئين منذ فترة طويلة بوقف إعادة هؤلاء إلى دولهم.

وأكدت المنظمة أن سويسرا أبعدت سبعة من طالبي اللجوء إلى هذه البلدان.

وحسب المنظمة، هناك نحو مئتي طالب لجوء قدموا من الدول الثلاث في سويسرا حاليا.

 

×