الامين العام للحلف الاطلسي ينس ستولتنبرغ في بروكسل

الامين العام للحلف الاطلسي يزور افغانستان

يقوم الامين العام للحلف الاطلسي ينس ستولتنبرغ صباح الخميس باول زيارة له الى افغانستان قبل اقل من شهرين على انتهاء المهمة القتالية للائتلاف الدولي في هذا البلد، على ما اعلن الحلف الاطلسي في بيان.

وسيلتقي ستولتنبرغ بصورة خاصة الرئيس الافغاني اشرف غني ووزير الخارجية عبدالله عبدالله.

وبعد انتهاء المهمة القتالية للقوات الدولية التابعة للحلف الاطلسي (ايساف) في نهاية ديسمبر، سيتولى الحلف خلال العام 2015 مهمة جديدة محدودة في افغانستان سيطلق عليها اسم "الدعم الحازم" وتقضي بالمساعدة والتدريب.

وسيلتقي ستولتنبرغ ايضا بحسب البيان الجنرال جون كامبل قائد ايساف ومسؤولين كبار اخرين في القوة الاطلسية اضافة الى الممثل المدني الاعلى للحلف موريتس جوشيمس ومسؤولين كبار من الاسرة الدولية واعضاء في المجتمع المدني الافغاني.

كما سيزور جنود عدد من بلدان الحلف المنتشرين حاليا في افغانستان، بحسب الحلف الاطلسي الذي لم يكشف اي تفاصيل اضافية كما انه لم يحدد مدة الزيارة.

وحل ستولتنبرغ رئيس الوزراء النروجي السابق محل الدنماركي اندرس فوغ راسموسن على رأس الحلف في سبتمبر.

ووقع اشرف غني غداة تنصيبه رئيسا جديدا مع الولايات المتحدة والحلف الاطلسي اتفاقين امنيين يقضيان بابقاء قوات اجنبية في افغانستان في اطار المهمة الجديدة.

وبناء على الاتفاق الامني سيبقى 12500 جندي اجنبي منتشرين في افغانستان بينهم 9800 جندي اميركي، بالمقارنة مع  150 الف جندي في ذروة المهمة القتالية عام 2011.

 

×