عمال قرب شاحنات في محطة للطاقة النووية في سيفو في فرنسا

طائرات بلا طيار حلقت فوق سبع محطات نووية في فرنسا خلال الشهر الجاري

ذكرت مجموعة الطاقة الفرنسية كهرباء فرنسا (او دي اف) ان طائرات بدون طيار حلقت خلال تشرين الاول/اكتوبر الجاري فوق سبع محطات نووية فرنسيا واحدة يجري تفكيكها "بدون ان يكون لها تأثير على سلامة هذه المنشآت او عملها".

وقالت المجموعة نفسها ان "طائرة تشبه طائرة مسيرة" رصدت للمرة الاولى في الخامس من تشرين الاول/اكتوبر فوق محطة كري مالفيل التي يجري تفكيكها شرق البلاد.

اما الطائرات الاخرى فرصدت فوق محطات موزعة في جميع انحاء البلاد، في الشمال محطة غرافلين وفي الشرق محطات كاتينون وبوجي زوشوز وفي وسط الشرق محطة نوجان سور سين والجنوب الغربي محطة بلايي (غرب).

وتابعت كهرباء فرنسا ان الطائرات المسيرة رصدت خصوصا في الاسبوع الذي يمتد من 13 الى 20 تشرين الاول/اكتوبر وبشكل عام ليلا او في وقت مبكر من الصباح، موضحة انها تقدمت بشكوى الى الدرك.

وقالت المنظمة المدافعة عن البيئة غرينبيس ان "تحليق الطائرات حدث في يوم واحد في بعض الاحيان فوق اربع محطات بعيدة عن بعضها البعض وهي بوجي وغرافلين وشوز ونوجان سور سين في 19 تشرين الاول/اكتوبر مثلا"، موضحة ان ذلك "يعني انها عملية واسعة النطاق".

واكدت هذه المنظمة غير الحكومية في بيان ان طائرة حلقت ايضا فوق موقع مفوضية الطاقة الذرية في ساكلي ضاحية باريس.

ونفت غرينبيس "اي تورط لها" في هذه الحوادث. وكان ناشط في المنظمة حلق في 2012 فوق محطة بوجي بمظلة مزودة بمحرك قبل ان يهبط في الموقع.

وصور المشهد بمساعدة طائرة من دون طيار من قبل المنظمة التي كانت تريد لفت نظر السلطات بين جولتي انتخابات الى "هشاشة" وضع المواقع النووية في حال تعرضها لهجوم جوي.

لكن هذه المرة طلبت غرينبيس من السلطات اجراء تحقيق.

ويخضع الامن الجوي للمحطات النووية لاشراف كبير مسؤولي الدفاع والامن التابع لوزارة البيئة والطاقة.

ويحظر التحليق فوق المحطات النووية في دائرة قطرها خمسة كيلومترات وعلى ارتفاع الف متر حول المواقع. ويراقب المجال الجوي فوق هذه المحطات سلاح الجو في اطار اتفاق مع مجموعة كهرباء فرنسا.

وتضم فرنسا 19 محطة نووية تعمل وتضم 58 مفاعلا تستثمرها مجموعة كهرباء فرنسا.

 

×