صورة ارشيفية لغرق السفينة الكورية

انتشال جثة أخرى من بين ضحايا عبارة كورية جنوبية غرقت قبل 6 أشهر

ذكر مسؤولون أنه تم اليوم الثلاثاء انتشال جثة أخرى من بين ضحايا ركاب العبارة الكورية الجنوبية "سيول"، التي كانت غرقت في نيسان/أبريل الماضي، وذلك بعد مرور عدة أشهر على البحث عن المفقودين بدون أي نتيجة.

ونقلت وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية للأنباء عن مسؤولين حكوميين من فريق مكافحة الكوارث، قولهم إن الجثة التي كانت شديدة التحلل، والتي يفترض أنها لسيدة، عثر عليها في أحد الحمامات بالطابق الرابع للسفينة.

وبذلك ترتفع حصيلة الوفيات إلى 295 شخصا، فيما ينخفض عدد المفقودين إلى تسعة.

يذكر أن العبارة التي تزن 6825 طنا، كانت قد غرقت قبالة جزيرة جيندو الواقعة جنوب غرب البلاد في 16 نيسان/أبريل الماضي، بينما كانت في طريقها لجزيرة جيجو الجنوبية.

وتم إنقاذ 174 شخصا من بين ركاب العبارة التي غرق باقي ركابها، وأغلبهم من طلبة المدارس الذين كانوا يقومون برحلة.