اعمال البحث عن مفقودين في غيريرو

العثور على مقبرة جماعية جديدة جنوب المكسيك حيث فقد 43 طالبا

عثرت السلطات الاثنين على مقبرة جماعية تحتوي على بقايا بشرية في جوار بلدة ايغوالا بجنوب المكسيك حيث فقد اثر 43 طالبا منذ شهر.

وقال موظف فدرالي لوكالة فرانس برس ان المقبرة الجماعية السرية عثر عليها في كوكولا قرب ايغوالا بولاية غيريرو فيما بدأ خبراء العمل فيها ويبدو انها تحتوي على بقايا بشرية.

وكانت السلطات عثرت في وقت سابق على 38 جثة في مقابر جماعية سرية في جوار ايغوالا. واثبتت الفحوصات ان هذه الجثث لا تعود الى اي من الطلاب ال43 المفقودين منذ 26 ايلول/سبتمبر.

من جهة اخرى القت السلطات القبض الاثنين على اربعة اشخاص اخرين يشتبه بانتمائهم جميعهم الى كارتل غيريروس يونيدوس الاجرامي، ويتهم اثنان منهم بالمشاركة مباشرة في الوقائع التي ادت الى اختفاء الطلاب.

ويرتفع بذلك عدد الموقوفين الى 56 بينهم نحو 40 شرطيا، في اطار قضية مفقودي ايغوالا التي تثير الاستياء في المكسيك والعالم.

ففي 26 ايلول/سبتمبر تعرض الطلاب فيما كانوا يجمعون اموالا في ايغوالا لهجوم الشرطة المحلية مدعومة بعناصر من غيريروس يونيدوس. وكانت الحصيلة سقوط ستة قتلى و43 مفقودا يرجح ان الكارتل قام بتصفيتهم.

وشدد المدعي العام المكسيكي خيسوس موريلو كرم في كلمة الى وسائل الاعلام على اهمية عمليات التوقيف الاثنين مشيرا الى ان اثنين من الرجال الموقوفين هما اول من اعترف بالضلوع في "اختفاء" الطلاب القسري.

وذكر المدعي بان السلطات اعتقلت اصلا اناسا اعترفوا بمشاركتهم في اسر الطلاب. وقال ايضا "تعرفنا بوضوح على المنفذين المعنويين، واليوم نعتقل اناسا شاركوا فعليا في اختفاء هؤلاء الشبان".

وادت الازمة السياسية الناجمة عن هذه القضية الخميس الى استقالة حاكم غيريرو انخيل اغيري الذي تعرض لانتقادات كثيرة لعدم تحركه بشكل كاف بعد اختفاء الطلبة.

وقد استقبل الرئيس المكسيكي انريكي بينا نيتو في مقر اقامته الرسمي في مكسيكو الاثنين الحاكم الجديد روخيليو اورتيغا الذي عينه برلمان غيريرو الاحد.

واعلن الرئيس في هذه المناسبة عن تدابير ل"اعادة النظام" في غيريرو.

وقال الرئيس بينا نيتو "اصدرت تعليمات الى المجلس الامني المؤلف من اجهزة القضاء وقوات الامن المكسيكية ليجتمع مع الحاكم وليقرروا معا الخطوات بهدف اعادة النظام والامن" في غيريرو.

 

×