×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
هيئة حماية الدستور قلقة من تنامي أعداد السلفيين

ألمانيا: هيئة حماية الدستور قلقة من تنامي أعداد السلفيين

أعلنت هيئة حماية الدستور بألمانيا، جهاز الأمن الداخلي، أنها تتابع بقلق التنامي القوي لأعداد السلفيين في البلاد.

وفي مقابلة إذاعية، أوضح هانز جورج ماسن رئيس الهيئة اليوم السبت أن أعداد المنتمين إلى التيار السلفي في ألمانيا تقدر في الوقت الراهن بنحو6300 شخص، مشيرا إلى إمكانية ارتفاع العدد بحلول نهاية العام الجاري إلى سبعة آلاف شخص.

وقدر عدد السلفيين في ألمانيا قبل أعوام قليلة بنحو 2300 شخص، ما جعل ماسن يقول إن هذا "أمر مثير للقلق".

واستطرد حديثه بالإشارة إلى أن فئة الشباب تتصدر الفئات العمرية التي يستقطبها التيار السلفي، إذ أنه "جذاب بالنسبة للأشخاص الذين يمرون بمراحل تحول، لكونه يقدم لهم تصورا واضحا حول الكيفية التي ينبغي أن يحيا بها الإنسان". وقال ماسن إن السلفيين يقولون "ما هو أبيض وما هو أسود".

واختتم المسؤول الأمني البارز حديثه بالقول إن السلفيين يتواصلون مع الشباب وفق زوايا أربع وهي "ذكر ، مسلم، من أصل مهاجر، إضافة إلى الإخفاقات في مرحلة البلوغ أو في المدرسة أو في المجتمع"، مع منح الشباب الشعور بأنهم أصبحوا ينتمون إلى شريحة طليعية "أي أنهم تحولوا من القاع إلى القمة".

 

×