×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
الهند تشتري صاروخ سبايك الإسرائيلي

الهند تشتري صاروخ سبايك الإسرائيلي

قال مصدر في وزارة الدفاع الهندية السبت إن الهند فضلت شراء صاروخ سبايك الإسرائيلي الموجه المضاد للدبابات.

ورفضت الهند عرضا أميركيا لبيعها الصاروخ الأميركي جافلين الذي مارست واشنطن ضغوطا قوية لقبوله.

وأضاف المصدر الذي كان يتحدث بعد اجتماع لمجلس المشتريات العسكرية الهندي، أن الهند ستشتري مالا يقل عن ثمانية آلاف صاروخ وأكثر من 300 منصة لإطلاقه في صفقة تبلغ قيمتها 32 مليار روبية (525 مليون دولار).

وتحاول حكومة رئيس الوزراء ناريندرا مودي التي تولت السلطة قبل خمسة أشهر التخلص من تأخير طلبات الشراء العسكرية وتعزيز قوة النيران الهندية في ظل توترات حدودية مع الصين وتبادل كثيف للنيران مع باكستان عبر الحدود في إقليم كشمير.

ونقل المصدر عن وزير الدفاع الهندي آرون جايتلي قوله أمام لجنة المشتريات "الأمن القومي هو الشغل الشاغل للحكومة.".

وأضاف "يجب معالجة كل العوائق والعقبات في عملية الشراء على وجه السرعة كي لا تتعطل وتيرة الحصول على الأسلحة."

وأضاف المصدر أن من بين الأمور الأخرى التي وافقت عليها اللجنة أن تصدر الهند طلبا لتقديم اقتراحات لشراء ست غواصات.

ولم يقدم المصدر -الذي لم يكن مسموحا له بأن يدلي بتصريحات- أي تفاصيل.

وسبايك صاروخ مضاد للدبابات يحمله الجندي وهو موجه بدقة متناهية نحو هدفه قبل إطلاقه.

وتنتجه شركة رافاييل الإسرائيلية لأنظمة الدفاع المتقدمة التي رفضت التعليق على الصفقة.

وتفوق الصاروخ سبايك على منظومة صاروخ جافلين الأميركي الذي تنتجه شركة لوكهيد مارتن ورايثون، والذي ألح وزير الدفاع الأميركي تشاك هاجل على شرائه أثناء زيارة مودي لواشنطن في نهاية سبتمبر الماضي.

وقال مسؤولون أمريكيون كبار إنهم مازالوا يناقشون صفقة جافلين في إطار مسعى أوسع لتعميق علاقات الصناعات العسكرية الأمريكية مع الهند بزيادة حصة المنتج الأميركي الذي ينتج في الهند.

ويقدر محللون أن الهند التي تعد حاليا أكبر مشتر للأسلحة في العالم ستستثمر ما تصل قيمته إلى 250 مليار دولار على تحديث عتادها العسكري الذي يعود إلى الحقبة السوفيتية وتقليص الفجوة مع الصين، وستزيد إنفاقها العسكري السنوي إلى ثلاثة أمثال إنفاقها الحالي.