الرئيس الإيراني حسن روحاني

روحاني يطالب بكشف ملابسات تكرار الهجوم بمواد حمضية على نساء في أصفهان

طالب الرئيس الإيراني حسن روحاني بكشف ملابسات الهجمات المتعددة التي وقعت باستخدام مواد حمضية على نساء في مدينة أصفهان.

وكان روحاني كلف وزارتي الداخلية والعدل بالإضافة إلى جهاز الاستخبارات بالعمل على كشف ملابسات هذه الهجمات.

ووصف الرئيس الإيراني اليوم السبت هذه الأفعال بأنها "غير آدمية" ،مطالبا بسرعة القبض على الجناة ومن كلفهم بذلك.

تجدر الإشارة إلى أن البيانات الرسمية تفيد بتعرض أربع نساء لهجمات بمواد حمضية في منتصف تشرين أول/أكتوبر الجاري بدعوى مخالفتهن لنظام الزي الإسلامي.

يذكر أنه يتعين على النساء في إيران ارتداء المعاطف الطويلة والحجاب عند ظهورهن علانية.

في الوقت نفسه تفيد بيانات أخرى بأن عدد النساء ضحايا هذه الهجمات بلغ ثماني نساء وتسببت إحدى هذه الهجمات في عمى إحدى عيني طالبة جامعية من مدينة أصفهان.

وقد خضعت الطالبة لعملية جراحية على نفقة الحكومة الإيرانية وكان وزير الصحة الإيراني داخل غرفة العمليات أثناء الجراحة.

وكان من المفترض تنظيم مظاهرات مجددا اليوم السبت للتنديد بهذه الهجمات في مدن إيرانية من بينها العاصمة طهران لكن الداخلية حظرت هذه المظاهرات.

ويرفض الرئيس الإيراني التشدد في الرقابة في الشوارع على الالتزام بتعليمات الزي الإسلامي، محذرا من أن مثل هذه الإجراءات يمكن أن تتسبب في اضطرابات.

 

×