شرطيون باكستانيون خلال دورية في كويتا بعد هجوم

مقتل ثمانية من الشيعة في هجوم على حافلة في جنوب غرب باكستان

قتل ثمانية من الشيعة في هجوم الخميس على حافلة كانوا على متنها في احد الاسواق على مشارف كويتا كبرى مدن بلوشستان (جنوب غرب) التي تشهد اعمال عنف طائفية، بحسب الشرطة المحلية.

وياتي الهجوم الذي نفذه رجلان سرعان ما لاذا بالفرار، مع دنو شهر محرم الذي يشهد عدة مناسبات دينية شيعية غالبا ما تتعرض لهجمات من قبل متطرفين من السنة في باكستان.

وقال عمران قرشي المسؤول الكبير في الشرطة المحلية لوكالة فرانس برس انه صباح الخميس "كان تسعة شيعة من اتنية الهزارة جالسين في مؤخر حافلة صغيرة بعد شراء خضار في احد الاسواق حين فتح رجلان النار عليهم بالسلاح الرشاش" مضيفا "قتل ثمانية من الشيعة واصيب اخر بجروح".

وغالبا ما تشهد محافظة بلوشستان هجمات تشنها مجموعات سنية متطرفة ضد الاقلية الشيعية التي تمثل حوالى 20% من سكان باكستان البالغ عددهم الاجمالي اكثر من 180 مليون نسمة.

وقتل خلال السنتين الماضيتين حوالى الف شيعي معظمهم من الهزارة الذين يتميزون بملامح اسيوية تجعل من السهل على المتطرفين رصدهم.

 

×