شركة 'جازبروم' الروسية 'للطاقة

شركة " جازبروم" الروسية تحذر من نقص إمدادات الغاز لأوكرانيا في الشتاء

بعد انعقاد مفاوضات الغاز بين أوكرانيا وروسيا في بروكسل أمس، حذر رئيس شركة " جازبروم" الروسية العملاقة للطاقة من نقص إمدادات الغاز إلى أوكرانيا خلال فصل الشتاء.

وأوضح أليكسي ميلر ليلة الثلاثاء/الأربعاء أنه إذا اتسم فصل الشتاء بالبرودة الشديدة ، ستواجه أوكرانيا حينئذ مخاطر حقيقية، مشيرا إلى أن شركة "جازبروك" لن تورد غازا إلى كييف إلا بعد الدفع مقدما.

يذكر أن وزير الطاقة الروسي الكسندر نوفاك ونظيره الأوكراني يوري برودان اتفقا أمس الثلاثاء على توريد الغاز إلى أوكرانيا بسعر 385 دولار، أي ما يعادل 300 يورو تقريبا، لكل ألف متر مكعب حتى نهاية شهر آذار/مارس من العام القادم.

جدير بالذكر أن هذه المفاوضات تمت بوساطة المفوض الأوروبي للطاقة جونتر أوتينجر في بروكسل.

ومن المقرر أيضا أن تسدد أوكرانيا 1ر3 مليار دولار من ديونها حتى نهاية هذا العام.

ولكن لم يتم الاتفاق في بروكسل أمس على الطريقة التي تسدد بها أوكرانيا سعر الغاز الروسي. ومن المقرر التوصل لحل نهائي في هذا الشأن في التاسع والعشرين من تشرين أول/أكتوبر الجاري.

وأعرب ميلر في القناة الروسية "روسيا 24" عن تشككه في قدرة كييف على السداد. وانتقد ميلر أن الاتحاد الأوروبي لم يأخذ أي ضمانات لهذا الأمر.