مهاجرون تم انقاذهم قبالة ساحل قرابولي

انقاذ 79 مهاجرا غير شرعي قبالة سواحل اليونان

أعلنت السلطات اليونانية السبت ان سفينة شحن انقذت 79 مهاجرا غير شرعي غرق مركبهم قبالة جزيرة رودس في حين لا يزال مهاجر واحد في عداد المفقودين.

وقالت شرطة الموانئ اليونانية في بيان ان الناجين، وبينهم رجل يشتبه في انه المسؤول عن عملية التهريب، غرق مركبهم صباح السبت قبالة الجزيرة اليونانية في جنوب شرق بحر ايجه وانقذتهم سفينة الشحن "فور باترفلاي" التي ترفع علم جزر كايمان وكانت تمر في المنطقة.

واوضح البيان انه اثناء صعود الناجين الى سفينة الشحن سقط احدهم في البحر ولم يعثر عليه فاطلقت السلطات عملية لا تزال مستمرة للعثور عليه.

واضاف ان سفنا تابعة لشرطة الموانئ تولت نقل الناجين الى رودس حيث فتحت السلطات تحقيقا لتحديد اسباب الحادث وهويات المهاجرين.

واليونان الواقعة في جنوب شرق المتوسط هي احدى بوابات العبور الرئيسية الى اوروبا للمهاجرين غير الشرعيين الذين يركبون المجهول هربا من الفقر او العنف الدائرين في بلادهم الواقعة في الشرق الاوسط او آسيا او أفريقيا.

وكانت المفوضية العليا للاجئين في اليونان اعلنت مطلع الشهر الجاري ان الجزر اليونانية "في حال طوارئ" بسبب عدم توافر البنى التحتية القادرة على استيعاب المهاجرين غير الشرعيين، والذين ارتفع عددهم بنسبة 223% مطلع 2014 مقارنة بمطلع 2013.

وبين كانون الثاني/يناير وآب/اغسطس 2014 وصل الى جزر ايجه اليونانية 22 الف مهاجر غير شرعي، غالبيتهم من السوريين، مقابل اقل من سبعة آلاف مهاجر في الفترة نفسها من العام 2013. وفي شهر ايلول/سبتمبر لوحده، بلغ عددهم 7500 مهاجر، بحسب المفوضية العليا للاجئين التابعة للامم المتحدة.

 

×